حذر وزير , الفلسطينيين مجددا من التواجد في منطقة الحدود بين وإسرائيل، مؤكدا أن أوامر إطلاق النار على كل من يقترب من الجدار الفاصل ما زالت قائمة.

 

ودعا ليبرمان خلال جولة قام بها اليوم الثلاثاء على الحدود مع قطاع غزة للاطلاع على استعدادات الجيش الإسرائيلي لمواجهة التي ستنطلق المقبلة، أهالي قطاع غزة إلى “عدم الاقتراب من الحدود”.

 

وأضاف، حسبما نقلت عنه إذاعة “صوت ” على سكان غزة ألا يستمعوا لدعوات “” للاقتراب من الجدار بل أن يعملوا على إسقاطها”، لافتا إلى أنه “سيجتمع مع قادة الجيش الإسرائيلي في المنطقة الجنوبية لتقدير الموقف على حدود غزة “.

 

وتابع وزير الجيش الإسرائيلي قائلا “حماس أنفقت 15 مليون دولار كحد أدنى على مسيرة الإرهاب على حدود غزة بدلا من إنفاقها على رفاهية السكان”. وشدد على أنه لا تغيير في أوامر إطلاق النار على كل من يقترب من الجدار الفاصل على حدود غزة. وأضاف أن “معظم الفلسطينيين الذين قتلوا في مسيرة العودة ينتمون لحركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي” “.

 

يذكر أن أكثر من 30 ألف فلسطيني شاركوا الجمعة بمسيرة العودة التي انطلقت قرب حدود قطاع غزة مع إسرائيل إحياء ليوم الأرض، وقد قابلها الجيش الإسرائيلي بالقمع وإطلاق الرصاص، ما أدى لاستشهاد 17 فلسطينيا وإصابة 1416 فلسطينيا، بينهم مصابون بإصابات خطيرة، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

 

كما تظاهر آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية، وانطلقوا بمسيرات صوب نقاط التماس، قابلها الجيش الإسرائيلي بإطلاق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الصوت والغاز، ما خلف عشرات الإصابات، فيما نظم سكان المناطق العربية في إسرائيل مهرجانا مركزيا في مدينة عرام بيوم الأرض الذي يشكل خصوصية لدى .