نشر الإعلام الحربي التابع لجماعة أنصار الله الحوثية مقطع فيديو لأحد أسرى الجيش السعودي التابع للحرس الوطني والذي تم أسره منتصف شهر آذار/مارس الحالي في عملية هجومية على موقع سعودي بقطاع نجران.

 

وقال الأسير الجندي السعودي التابع للحرس الوطني والذي ينتمي إلى الكتيبة 41 والسرية الأولى والذي يحمل الرقم العسكري 6 والرقم الوطني 1126172350 بأنه أتى من إلى نجران ضمن لواء قبل سنة ونص وقال انه تم أسره بتاريخ 18 – 3 – 2018م، يوم الأحد الساعة 12 ظهرا.

 

وأفاد المطيري بأنه تم أسره في هجوم للحوثيين على موقع الحلق بمربع شجع في نجران.

 

وتحدث الأسير السعودي بأن عن معاملة الحوثيين لها معاملة إخوان وتعامل مسلمين لأخوهم المسلم وبأخلاق نبيلة، وأشار إلى كرمهم الذي اكرموه به وبأنهم قاموا بعلاجه واهتموا بصحته.

 

ووجه الجندي الأسير رسالة إلى أهله مطمنا إياهم بأنه بخير وبصحة يلقى معاملة حسنة وبأخلاق عالية ونبيلة، على حد قوله.

 

وناشد الأسير المطيري أهله وإخوانه والشعب السعودي والحكومة بأن ينظروا إلى حالهم وإلى حال الأسرى الذي لهم منذ بداية الحرب ونصح الحكومة بأن تتعامل بجدية في تبادل أسرى.

 

كما ناشد الأسير قبيلته والشعب السعودي بأن يطالبوا التي لا تعيرهم أي اهتمام، وأن يوقفوا الحرب، والسعي إلى السلام.