قالت مصادر مقربة من النجمة “”، إنّها تواعد حاليا رجلاً وسيماً كبيراً في السن، ويعمل وكيلا عقاريا، وتنتظر الطلاق من “” لتعلن ذلك بشكل رسمي.وفق موقع Entertainment Tonight

وكانت جولي أدلت بتصريحات لمجلة “HELLO! Magazine” عن حياتها الخاصة.

وقالت: “أصبحت لا أجد وقتا للاسترخاء وعندما يطالبني الناس بالراحة فإن هذا الأمر يعصبني أكثر، بل إنه يقودوني للجنون، وأعتقد أن الكثير من الأمهات لا يجدن وقتا للراحة وبطريقة ما نجد متعة حقيقية في ذلك”.

 

وقالت جولي: “حتى إذا حاولت أخذ حمام، سوف ينتهي بي الأمر مع اثنين من أطفالي معي بالداخل، لكنه أمر رائع”.

 

كما تعتقد جولي أن التعاطف هو أهم درس تحتاج تعليمه للأطفال، وأنها إذا انساقت حول احتياجاتها ورغباتها فهذه أنانية، وفي النهاية حياة غير سعيدة.