وصل بعد ظهر الاثنين إلى العاصمة العمانية، ، وزير الخارجية السوري ، وذلك في زيارة رسمية إلى على رأس وفد يبحث خلالها العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

 

ويجري الوزير المعلم، بحسب “سانا”، خلال الزيارة التي تأتي تلبية لدعوة من وزير الشؤون الخارجية العماني، ، مباحثات مع كبار المسؤولين العمانيين تتناول سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وعددا من القضايا الإقليمية والدولية.

 

كما سيتم على هامش الزيارة افتتاح المقر الجديد لسفارة الجمهورية العربية السورية في مسقط.

 

ويضم الوفد نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد.

 

وكان الوزير المعلم قد زار سلطنة عمان في آب/ أغسطس من عام 2015 كما زار الوزير بن علوي في تشرين الأول/ أكتوبر من عام 2015.

 

وكانت سوريا وسلطنة عمان قد وقعتا، العام الماضي، مذكرة تفاهم لتوسيع آفاق التعاون المشترك بين البلدين في مجالات النفط والغاز.

 

وجاء ذلك خلال زيارة وزير النفط والثروة المعدنية السوري المهندس علي غانم إلى السلطنة وإجرائه مباحثات حول التعاون المستقبلي بين البلدين في مجالات النفط والغاز تتضمن الصناعة والاستخراج وتأهيل وتدريب الكوادر وإقامة مشروعات مشتركة.