أحرج الأكاديمي والسياسي السوداني المعروف الدكتور ، مستشار ولي العهد السعودي الشهير بـ”دليم” بعد تغريدة هاجم فيها الأخير واعتبر أن الأربع هي كل العالم.

 

وكان “القحطاني” قد دون في تغريدة له بتويتر عبر حسابه الرسمي مهاجما قطر والشيخ حمد بن جاسم آل ثاني ما نصه:”ختامًا: ٤ دول قالت كلمتها ضد دويلة. هل تعتقد أن شعوبنا وشعوب المنطقة والعالم ستصدق عزميكم وقرضاويكم وتكذب الدول التي لم يعرف العالم عنها إلا الخير وكل الخير؟”

 

وتابع في وصلة ردح تعكس أخلاقه: “لم تتغير؛ مازلت على سذاجتك وتعيش واقعك الافتراضي الخاص فهنيئًا لك به وهنيئًا لنا راحتنا من دويلة يحكمها تنظيم وتنظيم!”

 

 

ليفحمه الدكتور تاج السر عثمان بقوله:”شعوب المنطقة ودول العالم لم تصدق مزاعم دول الحصار تجاه قطر بدليل أن هناك أكثر من 185 دولة لم تقاطعها فضلا أن تعاديها”

 

وتابع في تغريدته التي اعتبرها ناشطون (قصف جبهة) من العيار الثقيل لـ”دليم”:” فكن دقيقا في ألفاظك يا بُني فالعالم ليس الدول الأربع”

 

 

ورأى حساب المغرّد “بدون ظل” على موقع “تويتر”، والذي يعرّف نفسه على أنّه “‏‏‏‏‏‏‏‏ضابط في جهاز الامن الاماراتي”، أن سبب هجوم “سعود القحطاني” مستشار ولي العهد السعودي، على وزير الخارجية ورئيس الوزراء القطري الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، أن الأخير وضع في مأزق.

 

وقال “بدون ظل” إن “آل ثاني” رمى الكره في ملعب السعوديين، وكأنه يقول لهم قبل مؤتمر القمة الذي سيقام في الشهر القادم: لدينا استعداد للتفاوض فهل لديكم القدرة، ليختبر إن كان قرار السعوديين في أم في ابوظبي.

 

 

ويومَ أمس الجمعة، قال وزير الخارجية ورئيس الوزراء القطري الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، إن قطر ليس لديها مشكلة في حل الأزمة، مشيرا إلى أنه دائماً كان الحل في الرياض عندما كانت الرياض لا تحتاج لبيان مزور باسم أمير قطر لتبدي رأيها.. حسب وصفه.