أفادت وكالة الأنباء الفرنسية، أن محكمة أمن الدولة الأردنية أصدرت حكمها اليوم، الأربعاء، بالسجن عشرة أعوام بحق متهمين أدينا بالتخطيط لتفجير سفارات روسيا واسرائيل وايران في .

 

ووفقا للوكالة حكم القاضي على المتهمين العشرينيين بالأشغال 10 أعوام بعد إدانتهما بـ”تصنيع مواد مفرقعة بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية” و”المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية” و”الترويج لأفكار جماعة إرهابية”.

 

وبحسب لائحة الاتهام التي اطلعت عليها “فرانس برس” فإن المتهمين من مؤيدي تنظيم و”خططا لتفجير السفارات الروسية والاسرائيلية والايرانية في عام 2016 بواسطة عبوات متفجرة” وقاما بـ”اجراء تجارب عليها”.

 

وتمكنت الأجهزة الأمنية الأردنية من القبض عليهما في الثامن من مارس 2016.

 

من جانب آخر، أصدرت محكمة أمن الدولة الأربعاء أحكاما بالسجن لفترات متفاوتة تراوحت بين عامين و15 عاما بحق 17 أردنيا في العشرينات والثلاثينات من العمر أدينوا بقضايا منفصلة وتهم مختلفة بينها “الترويج لافكار جماعة ارهابية” و”محاولة الالتحاق بجماعات مسلحة” و”الالتحاق بجماعات ارهابية مسلحة”، في إشارة إلى تنظيم داعش.

 

وتمت محاكمة اثنين من هؤلاء غيابيا وصدرت بحقهما احكام مشددة بالسجن 15 عاما.

 

وتنظر محكمة أمن الدولة اسبوعيا في قضايا تتصل بالارهاب. واغلب المتهمين من مؤيدي تنظيمي داعش وجبهة النصرة او المنضمين اليهما.