تداول ناشطون بمواقع التواصل في ، صورا أظهرت حالة ( سعودي بالنساء) منذ تنفيذ قرار السماح للمرأة بالدخول للملاعب، حيث تظهر هذه الصور تعمد المصورون بملاعب المملكة في كل مباراة ترك اللاعبين والذهاب لمدرجات النساء والتقاط صور لهن بكثرة ومن زوايا مختلفة.

 

 

وأرجع عدد من النشطاء هذه الظاهرة إلى سياسات ولي العهد الجديدة، حيث يسعى هؤلاء المصورون لإبراز صور المرأة السعودية على أغلفة الصحف والمجلات، وتصدير صورة للغرب مفادها أن ولي العهد السعودي قد حرر المرأة.

 

 

 

 

كما لفت البعض إلى أن ما يقوم به هؤلاء المصورون ربما يكون بأوامر مباشرة من “ابن سلمان” صاحب رؤية السعودية الجديدة.

 

 

 

 

 

 

وفي ظل تولي “” مقاليد الحكم الحقيقة في المملكة العربية السعودية أكدت عدة تقارير صحفية أجنبية أن المملكة في طريقها إلى كسر التقاليد الدينية, وانتهاج “العلمانية” , حيث شاهدنا وقائع عدة في السعودية بالأونة الأخيرة تُشير إلى ذلك.

 

وكان أبرز تلك الوقائع السماح للمرأة السعودية بدخول الملاعب وقيادة السيارة والدراجة النارية، فضلا عن ظهور والاختلاط والمشاهد الشاذة والغريبة على المجتمع السعودي.