تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لسيدة مصرية تكشف عن أسباب زوجها لها، مؤكدة بان السبب يعود للرئيس المصري .

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد عرض برنامج “العاشرة مساء” الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي حالة رفضت منح زوجها قرطها الذهبي وباعته لتتبرع به للسيسي.

 

وبحسب الفيديو فقد روت السيدة خلال عرض حالتها في البرنامج حيت تتعمد وسائل الإعلام الموالية للنظام عرض هذه الحالات لتشجيع النساء للتبرع في ظل محاولة النظام لاستمالتهن وتشجيعهن للنزول بكثافة للتصويت في الانتخابات، حيث اوضحت أن زوجها طلب منها حلقها فرفضت وقامت ببيعه من اجل “السيسي” مما دعاه لطلاقها على الرغم من كونه مؤيدا للسيسي هو الآخر.

 

يشار إلى أن نظام “السيسي” يلجا بين فترة وأخرى إظهار وطنية بعض النساء اللاتي يضحين بأموالهن من أجل ودعم جيشها في محاولة لرفع الروح المعنوية للمواطنين الذين باتوا يعانون بشكل كبير من الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

 

وكان آخر هذه المحاولات، استقبال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي  للمسنتان سيدات محمد إسماعيل عامر، وفتحية محمد إسماعيل السيد، واللتان قامتا بالتبرع لصندوق تحيا مصر “حساب تنمية سيناء”.