كشفت الإعلامية الأردنية اعن انضمامها لقناة “فرانس24″، لتقديم برنامج تلفزيوني بعنوان “”، وذلك بعد أكثر من شهرين على أزمتها مع قناة التي قررت إيقافها عن العمل؛ إثرَ كتابتها تغريدةً انتقدت قرار الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب بشأن القدس المحتلة، واعتبرها السعوديون “مسيئةً” لحكومتهم.

 

وكان مغردون سعوديون شنّوا هجوماً حاداً على الإعلامية الأدرنية علا الفارس، بسبب تغريدة نشرتها على حسابها في “تويتر”، وعلّقت فيها على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الإعتراف بالقدس عاصمة لـ””، معتبرين أنّها أساءت لحكومتهم.

 

وكانت “الفارس” قد غرّدت قائلةً: “إن “ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثا.. فبعد زيارته لنا تأكد أن العرب سيدينون الاعتراف الليلة ويغنون غدا (هلا بالخميس)!”.

 

ورغم حذف علا الفارس لتغريدتها، وتدوين تغريدة مشابهة تجاهلت بها ذكر زيارة ترامب للمنطقة، فقد واصل السعوديون شن حملة واسعة ضدها.

 

وأنذرت وزارة الثقافة والإعلام ، أنذرت مجموعة MBC بسبب ظهور المذيعة الأردنية على شاشتها. واشارت الوزارة الى انه تم ايقاف المذيعة.