أكد الإعلامي القطري فهد العمادي، أن الخلافات بين دول الخليجي كانت تحل بالحوار، إلى أن “كبر ابن زايد وبلغ ابن سلمان” ليعبث كلاهما بالمنطقة.

 

وأضاف الكاتب القطري في تغريدته أن ومحمد بن زايد يعبثان بالمنطقة ونسف العلاقات حتى أصبح مجلس التعاون رهين التصرفات “الصبيانية”.

 

وحذر العمادي من مصير مجلس التعاون في ظل الخلافات القائمة، مشيراً انه الأمر اقترب به إلى التفكك الكامل .

 

ويتهم قطريون بأن ولي عهد أبو ظبي يحاول من خلال التحكم بالقرار الخليجي وزعزعة استقرار الدول وتشتيت الخليج.

 

وتفرض السعودية والإمارات حصار على دولة بتهم لم تقدم أي دليل لإثباتها، بينما تطالب بعقد حوار لحل الأزمة، لكن دول الحصار تتهرب من ذلك لإطالة أمد الأزمة الخليجية.