أكد الإعلامي القطري ورئيس تحرير صحيفة “الشرق” السابق جابر الحرمي، ان امير بن حمد آل ثاني أمر بتقديم مساعدات عاجلة لقطاع غزة بمبلغ 33 مليون ريال قطري.

 

وقال “الحرمي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” الشيخ #تميم يوجه بتقديم مساعدات عاجلة بقيمة 33 مليون ريال قطري لقطاع #غزة تشمل الأدوية والمستلزمات الطبية والمواد الغذائية ووقود تشغيل مولدات المستشفيات .. #قطر #تميم_بن_حمد_آل_ثاني #تميم_بن_حمد #القدس_عاصمة_فلسطين”.

جاء ذلك بعد اتصال هاتفي لأمير قطر مع رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية () إسماعيل هنية، جدد خلاله دعم الدوحة المستمر للفلسطينيين في .

 

من جانبها قالت وكالة الأنباء القطرية “قنا”، إن: “المساعدات تأتي استجابة للأوضاع الإنسانية المتدهورة في القطاع والنداءات الأممية بهذا الخصوص لمواجهة الظروف الصعبة التي يعيشها سكان القطاع هذه الأيام بسبب النقص الحاد في الأدوية ووقود تشغيل المستشفيات وغيرها من المواد الأساسية جراء الحصار”.

 

ودأبت دولة قطر على دعم قطاع غزة المحاصر، عبر تمويل ودعم إنشاء مشاريع اجتماعية وصحية واقتصادية بالقطاع، حيث وجّه أمير قطر، العام الماضي، بسداد 43.8 مليون ريال (حوالي 12 مليون دولار) لحل مشكلة الكهرباء في قطاع غزة.

 

وكانت دولة قطر، قد تبرعت في أكتوبر/تشرين الأول 2012، عقب الحرب الإسرائيلية الثانية على غزة، بنحو 407 ملايين دولار لإعادة إعمار القطاع، عبر تنفيذ مشاريع حيوية، من بينها بناء مدينة سكنية تحمل اسم الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وتضم نحو 2500 شقة سكنية.

من جانبهم، أثنى المغردون على موقع التدوين المصغر “تويتر” على مواقف قطر الداعمة للقضية الفلسطينية، مؤكدين بأن هذه هي قطر التي يعرفونها.