نشر حساب “الناقد” الفني على موقع الصور العالمي إنستجرام تصريحات مثيرة للإعلامية الأردنية تهاجم فيها زميلها في قناة “MBC” ، مؤكدة رفضها حضور حفل زفافه.

 

ووفقا للمحادثة المنشورة، فقد ردت “الفارس” على سؤال إحدى المتابعات لها حول حضورها لحفل زفافه قائلة “الله يسعده ويبعده”.

 

وأشارت “الفارس” في تعليق لها بأن الإعلامي حمود الفايز كان قد أرسل لها رسالة اعتذار بعد تهجمه عليها على إثر تدوينة لها عبر حسابها بـ”تويتر” ألمحت فيها إلى الدور السلبي للمملكة العربية تجاه قضية في اعقاب قرار الرئيس الأمريكي القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

 

وأكدت في تعليقها أنها لم تكن تنتظر من زملائها سوى الصمت، وعدم ركوب موجة الهجوم عليها واتهامها بالإساءة إلى السعودية.

 

وكان الإعلامي حمود الفايز قد نشر نهاية العام الماضي تغريدات مهاجمة للإعلامية علا الفارس قال في إحداها إن “الوطن أكبر من مجرد فرد يسيء إليه بتغريدة. واجبنا الإعلامي الوطني يجعلنا مشغولين بما هو أكبر وأخطر من ذلك، ورغم ذلك، نأبى أن تمر الإساءة دون رد”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى ردا على توضيح علا الفارس مقصد تغريدتها التي فهمت أنها إساءة إلى السعودية، وتسببت بابتعادها لفترة عن قناة “إم بي سي”، مع تردد أنباء حينها عن فصلها من قبل إدارة القناة قائلا: “لا تبرر مرتين”.

 

وكانت تغريدة للإعلامية الأردنية والمذيعة بقناة “mbc” السعودية، علا الفارس  في ديسمبر/كانون الأول الماضي قد أثارت موجة غضب وجنون للجان الإلكترونية التابعة للمستشار بالديوان الملكي سعود القحطاني.

 

وتعبيرا عن غضبها لقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، قالت” الفارس” في تدوينة لها قبل ان تحذفها وتعيد صياغتها: ” ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثا …فبعد زيارته لنا تأكد بأن العرب سيدينون الاعتراف الليلة ويغنون غدا “هلا بالخميس “!.

 

وتحاشيا للصدام على ما يبدو وخوفا على لقمة عيشها، حذفت الإعلامية التغريدة وأعادت صياغتها بطريقة لا تشير إلى السعودية قائلة: ” ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثا … الليلة ندين وغدا نغني “هلا بالخميس “.