قتل مستوطن اسرائيلي يبلغ من  العمر (30 عاماً)، عصر الإثنين إثر على مدخل مستوطنة “أرئيل” بشمال الضفة الغربية المحتلة.

 

وقال موقع “والا” العبري إن المستوطن تعرّض للطعن في صدره، فيما تمكن المنفذ من الإنسحاب من مكان العملية.

 

وأشار إلى ان المستوطن بعد تعرضّه للطعن، ركض باتجاه حافلة اسرائيلية كانت تمرّ بالقرب من مدخل المستوطنة المذكروة، وطرق بابها، وصرخ للسائق:”ارهابي طعنني”، وانهار على الفور وفقد الوعي.

 

وذكر الموقع العبري أن قوات كبيرة من الجيش والشرطة، برفقة قوة طبية وصلوا إلى المكان، وباشروا بإنعاش المستوطن، ونقلوه إلى مستشفى “بيلينسون” الإسرائيلي في حيفا المحتلة، وأُعلن لاحقاً عن مقتله متأثراً بإصابته الحرجة.

 

وذكر الموقع أن ضابطاً بجيش الإحتلال كان يتواجد بسيارته في المكان لحظة وقوع العملية، لاحق منفذ العملية لكّنه نجح في الإنسحاب.