ضجت مواقع التواصل الاجتماعي, بنبأ وفاة الأميرة الجوهرة بنت عبد العزيز بن مساعد آل سعود، والدة ولي العهد السعودي السابق .

 

وسارع بعض أقرباء الأميرة لنفي الانباء التي تتحدث عن وفاتها, مؤكدين أنها بصحة جيدة. وقال خالد بن منصور بن جلوي: إن “الأميرة الجوهرة بنت عبدالعزيز بن مساعد بن جلوي بخير، وما يتم تناقله خبر غير صحيح، الله يطول في عمرها ويمدها بصحة وعافية”.

 

كما كتبت الأميرة بن عبدالعزيز، في تغريدة لها على حسابها الرسمي في “”: “آسفة لعدم صحة المعلومة التي أتتني من شخص موثوق به”.

 

والأميرة الجوهرة هي بنت الأمير عبد العزيز بن مساعد بن جلوي بن تركي بن عبد الله آل سعود، الذي ساهم قبل نحو ثمانين عاماً مع ابن عمه الملك عبدالعزيز في توحيد أراضي ، وهي شقيقة الأمير جلوي بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران، وكانت زوجة الأمير الراحل الأمير نايف بن عبدالعزيز.