يبدو أن الداعية المصري المقرب من النظام ، قد زاد في جرعة “تطبيله” المعتادة لعبد الفتاح السيسي، فخرج اليوم ليصفه بأنه محبوب الشعب سائلا الله أن يحفظه وأن يديمه نعمة على المصريين.. حسب وصفه.

 

وقال “الجندي” في حلقة برنامجه اليوم “لعلهم يفقهون” المذاع على فضائية “Dmc “: “لا أحد يستطيع أن يزايد على السيسي في وطنيته وحبه لمصر، رئيسنا محبوب الشعب .. ربنا يحميه ويديمه علينا نعمة.. لأنه هو الحقيقي.. لا أحد يستطيع أن يزايد عليه”.

 

وتابع وصلة نفاقه: “السيسي تحدى العالم كله من أجل .. رجل تلاقيه يحمل هموم وطنه.. رجل تحدى الدنيا كلها عشان يحافظ على صورة .. والصورة اللي عليها المصريين”.

 

وأضاف: “كلنا بناخد من السيسي القوة اللي احنا محتاجينها”.

 

 

يشار إلى أنه في آخر فتاويه خرج الداعية المصري الموالي لنظام “السيسي” خالد الجندي بحرمة إطلاق الشتائم على “إسرائيل”.

 

وقال “الجندي” خلال برنامج “لعلهم يفقهون” المذاع على فضائية “dmc” المملوكة للجيش المصري في سبتمبر الماضي، إن “إسرائيل” هو نبي من أنبياء الله، ولا يجوز شتم اسمه، مضيفا أنه يختلف عن إسرائيل الدولة المعادية، وفق قول، على الرغم من كونه يعلم بأن من يشتم إسرائيل يقصد “الكيان الصهيوني”.

 

ولا ننسى أيضا فتواه في يوليو الماضي، التي تجاهل فيها ارتقاء الشهداء، ومئات الإصابات بين صفوف الفلسطينيين، الذين هبّوا رفضاً لقيام سلطات الإحتلال الإسرائيليّ بتركيب البوابات الإلكترونيّة الخاصة بالتفتيش على أبواب المسجد الأقصى، ليدّعى أن ما يحدث هو لعبة اسرائيلية لحماية !.

 

وزعم أنّ إسرائيل افتعلت أحداث المسجد الأقصى في التوقيت الحالي لحماية أحد فروعها بالمنطقة العربية– في إشارة منه لقطر- والذي وصفها بأنها مكتب التمثيل اليهودي في المنطقة.بحسب ادعائه