اعتبر المعلّق الرياضيّ الجزائريّ الشهير، ، أن الطفلة الفلسطينية الأسيرة في سجون الإحتلال الإسرائيلي، ، أصبحت أيقونة لكفاح .

 

وأكّد “دراجي”، أن الشعب الفلسطينيّ سينتصر دون شكّ ما دام ينجب الثوار والأحرار من أمثال عهد التميمي.

 

وقال “دراجي” في تغريدةٍ نشرها على حسابه الرسميّ في “تويتر”: “لن يخسر الشعب قضيته مادام ينجب أمثال عهد التميمي.. “عهد التميمي”.. طفلة فلسطينية بألف امرأة.. بل طفلة فلسطينية بألف رجل.. هي الأن في سجون بسبب صفعها لأحد وبسبب سجلها الناصع مع مقاومة ..”.

 

وأضاف: “في زمن أشباه الرجال وزمن الجبن والخذلان، صارت الطفلة “عهد” أيقونة ورمزا لكفاح شعب سينتصر دون شك مادام ينجب الثوار والأحرار..”.

 

وختم تغريدته بالقول: “الفلسطينيون يفخرون بها اليوم وبأطفالهم “الرجال”.. ويجب ان نخجل نحن من أنفسنا ومن مواقفنا المخزية..”.

ومددت “عوفر” العسكرية الاسرائيلية، مساء الاثنين، اعتقال الأسيرة عهد التميمي، مدة 4 أيام، حتى يوم الجمعة المقبل.

 

وقالت المحامية غابي لافكي، لوكالة فرانس برس، إن “المحكمة قررت تمديد اعتقال عهد التميمي (17 عاما) مدة اربعة أيام بحجة انها تشكل خطرا على امن الدولة”.

 

كما ستقرر المحكمة في وقت لاحق اذا كانت ستمدد اعتقال ناريمان التميمي (43 عاما) والدة عهد، ونور ناجي التميمي (21 عاما) ابنة عمها، بعد انتشار شريط فيديو، تظهر فيه الفتاتان وهما تطردان جنديين في قرية النبي صالح قرب رام الله.

 

وكانت نيابة الاحتلال العسكرية قد طالبت، خلال الجلسة، بتمديد اعتقال الطفلة عهد (17 عاما)، لمدة 10 أيام لاستكمال التحقيق معها.

 

وكانت محكمة عوفر، قرب رام الله، قد رفضت الأحد، الإفراج عن التميمي بكفالة مالية إلى حين محاكمتها.