قال ، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، السبت، إن الموحدة عاصمة دولة .

 

وأوضح هنية، في كلمة له، “لا يمكن للأمة العربية والإسلامية التنازل عن القدس”، مؤكدا أن القدس الموحدة عاصمة لدولة فلسطين.

 

وتابع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس “لدينا معلومات أن الإدارة الأميركية ستقدم على قرارات جديدة حول القدس والقضية الفلسطينية منها الاعتراف بيهودية الدولة، وضم المستوطنات الإسرائيلية إلى القدس، وشطب ”.

 

كما أكد هنية على أن ترامب لا يملك القدس كي يهديها لإسرائيل، مضيفا “القدس الموحدة عاصمة لدولة فلسطين ولا يمكن للأمة العربية والإسلامية التنازل عنها”.

 

وتابع “نحن بحاجة لمراجعة شاملة لمسيرة التسوية من بدايتها ونعلن انتهاء اتفاقية أوسلو”، مشددا على أن “ مطالبة باتخاذ قرارات حاسمة، ونطالب برفع اليد عن المقاومة والانتفاضة”.