وجه خالد بن أحمد آل خليفة انتقادا ضمنيا لرئيس السلطة الفلسطينية على تواصله مع طهران.

 

وقال آل خليفة في تغريدة على حسابه بموقع تويتر “أكثر ما يضر قضية هم المتربحون من استمرار معاناة الشعب الفلسطيني والصراحة مطلوبة والوضوح مطلوب”.

 

وأضاف: “قلوبنا مع الرئيس محمود عباس الذي يعلم أن الجمهورية الإسلامية () لا تكن له أي تقدير وتعتاش على استمرار معاناة الشعب الفلسطيني لاستمرار بقاء حزب الله الإرهابي”.

 

وألحق الوزير البحريني حديثه بتغريدة قال فيها: “إيران شيء مستدام والجمهورية الإسلامية شيء مؤقت”.

 

وكان آل خليفة كتب تغريدة شدد فيها على أولوية الصراع مع إيران على الدخول في معركة مع ترامب لأجل قضية واعتبر الأخيرة “مسألة جانبية”.

 

وأشار في تغريدته إلى أن “الأولوية وقبل كل شيء حماية وطننا من الأجندة الإيرانية الفاشية” لافتا إلى أنه “بعد ذلك بإمكاننا لعب دور في حل الصراع العربي الإسرائيلي عبر حل الدولتين بالقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة”.