أكد الطيار الأردني يوسف هملان الدعجة على رسالته التي عبر فيها عن مشاعره نحو والقدس.

 

وأبدى الكابتن “الدعجة” في مقابلة برنامج “وسط البلد” المذاع على “راديو فن” ويقدمه الإعلامي هاني البدري سعادته بما قال على متن الطائرة، مؤكدا أنه تحدث بضمير كل عربي “بما تكن له وفلسطين”.

 

وأوضح “الدعجة” أنه تفاجأ بانتشار التسجيل الصوتي له في وسائل التواصل الاجتماعي، واستماع ملايين الأردنيين له، مبينا انه يتفاخر بعروبة القدس في كل رحلة له منذ 25 سنة.

 

ووجه الدعجة عبر أثير “راديو فن” رسالة فخر واعتزاز للملك الأردني عبدالله الثاني، وفخره بقيادته للأردنيين “أينما تواجدوا وأينما حلوا”.

 

وأوضح انه عندما اكد على ان وهو متجه إلى نيويوك فإن ما قاله هو تحدى لقرار الرئيس الأمريكي ترامب وانه تحدث بما تجول به مشاعره كشخص عروبي اردني وان اليهود ليس لهم حق في فلسطين والقدس.

 

وأضاف”الدعجة” انه يتحدث الآن من نيويورك وطن ترامب ويؤكد انه لاحق لترامب واليهود في القدس.

 

واكد “الدعجة” انه يأسف للرسالة التي وصلته من إدارة طالبته بضرورة التقيد بما هو موجود في الكتب والنشرات الصادرة عن ادارة الملكية.