كشف استطلاع أجراه مركز “بيو” الأمريكي للدراسات وأبحاث الشعوب عن نظر أغلب المنطقة إلى الرئيس التركي بشكل إيجابي .

 

وبحسب الاستطلاع، الذي أجري في خمس دول شرق أوسطية، فإن غالبية الشعوب المستطلعة تنظر بإيجابية للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أكثر من بقية زعماء المنطقة.

 

وقال المركز المرموق في مجال استطلاعات الرأي، إن الغالبية في وتونس ولبنان وتركيا ودولة الاحتلال تعتقد أن كلا من وتركيا وأمريكا تلعب أدورا مهمة في المنطقة، أكثر مما كان عليه الحال منذ عشر سنوات.

 

وبالمقابل، فإن أقل من 50% من شعوب الدول الخمس فقط يرون أن كلا من وإسرائيل حصلت على دور أكبر في المنطقة خلال السنوات العشر الماضية، فيما كانت هي الدولة الوحيدة التي تراجع نفوذها خلال العقد الماضي، بحسب غالبية المستطلعين.

 

وفيما يتعلق بشعبية بعض زعماء المنطقة، فقد أظهر الاستطلاع أن غالبية شعوب الدول الخمس تنظر إلى أردوغان بشكل إيجابي. وأضاف أن هذه النظرة الإيجابية لأردوغان تتراجع في كل من ولبنان، مشيرا إلى أن الشيعة في واليهود في إسرائيل بشكل خاص يحملون وجهات نظر سلبية تجاه أردوغان.

 

وبحسب الاستطلاع، فإن شعبية أردوغان ارتفعت في مقارنة باستطلاع عام 2014، وفي الأردن مقارنة بالعام 2015، لكنها تراجعت في لبنان مقارنة باستطلاع أجري قبل عامين.