قال القيادي الفتحاوي السابق والهارب الأربعاء إنه ينبغي للفلسطينيين رفض أي محادثات سلام في المستقبل وتعليق مع الاحتلال بعد قرار الولايات المتحدة نقل سفارتها إلى .

 

ودعا دحلان الذي يعد رأس حربة الثورات المضادة في تغريدة على تويتر إلى الانسحاب من المفاوضات بعد انتهاك مبدأ وضع القدس.

 

كما دعا السياسي الفلسطيني الذي يعيش في إلى إنهاء كل أشكال التنسيق خاصة التنسيق الأمني مع الاحتلال والولايات المتحدة.

 

وتخلى الرئيس الأمريكي دونالد عن سياسة أمريكية قائمة منذ عقود يوم الأربعاء واعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل على الرغم من تحذيرات من شتى أنحاء العالم من أن هذه الخطوة ستعمق الخلاف بين والفلسطينيين.

 

وفي خطاب في البيت الأبيض قال ترامب إن إدارته ستبدأ أيضا عملية لنقل السفارة الأمريكية في تل أبيب إلى القدس وهو أمر من المتوقع أن يستغرق أعواما. ووضع القدس، التي تضم مواقع مقدسة للمسلمين والمسيحيين واليهود، من أكثر القضايا الشائكة في جهود السلام المستمرة منذ فترة طويلة.