تلقّت شركة “فايزر” منتجة عقار “” الضوء الأخضر لبيع منتجها، الذي يعالج عند الرجال، في بريطانيا دون الحاجة إلى وصفة طبية.

 

وقالت الشركة الأميركية إنها تعد خططا للشروع في طرح نسخة من ذلك العقار لا تحتاج لوصفة طبية وتعرف باسم “فياغرا كونيكت” في بريطانيا في الربيع المقبل.

 

وسيتاح العقار في الصيدليات وحدها، وسيعتمد صرفه على تقييم الصيادلة لمدى ملاءمته لكل فرد.بحسب “رويترز”

 

وتعد الفياغرا من أكثر العقاقير نجاحا منذ بدء إنتاجه عام 1998، بعد أن اكتشف باحثون آثاره الخاصة بعلاج ضعف الانتصاب مصادفة عندما كانوا يجرون دراسات باعتباره دواء للقلب.

 

ويقول ميك فوي، من وكالة مراقبة المنتجات الصحية والطبية، إن هذا القرار “يحمل بشرى لصحة الرجال”.

 

ويضيف أن “ضعف الانتصاب عائق كبير بالنسبة للرجال، وهنا تكمن أهمية حصولهم على العلاج السليم والمفيد، فلا يضطرون للبحث عن العقاقير المغشوشة التي تباع على الانترنت، وما قد تسببه لهم من أضرار”.

 

ويقرر الصيادلة إذا كان العلاج مناسبا، ويمكنهم أيضا تقديم النصائح للزبائن بشأن ضعف الانتصاب، واستعمال الدواء، وأعراضه الجانبية المحتملة، وإذا كان عليهم استشارة طبيب.

 

ويحظر بيع حبوب الفياغرا للفئات التالية:

المصابون بأمراض القلب الشديدة، أو المعرضون لمخاطر أمراض القلب والشرايين

المصابون بتليف كبدي

المصابون بفشل كلوي

الرجال الذين يتناولون أدوية لا يتلاءم تناولها مع حبوب الفياغرا

وينصح الرجال الذين يشترون حبوب الفياغرا بابتلاع حبة قبل ساعة من المعاشرة الجنسية، ولكن لا ينبغي تناول أكثر من حبة واحدة في اليوم.