تداول ناشطون بموقع التدوينات القصيرة “تويتر”، مقطعا مصورا لمغرد سعودي أفحم الإعلامي المقرب من النظام بعد دعوته بشكل غير مباشر للتطبيع مع ، ومحاولته إظهار التعاون مع دولة الاحتلال في كل المجالات منها الرياضية أمر عادي ولا إشكال فيه.

 

وقال المغرد السعودي “ماجد الرويلي” ردا على تصريحات “الفراج” التي حاول من خلالها تهيئة الرأي العام لتقبل مشاركة الفريق الإسرائيلي ببطولة الشطرنج القادمة بالرياض:”وليد الفراج لديه مشكلة في التعبير وإذا تحمس لازم يجيب العيد، حتى أنه لم يتجرأ على ذكر اسم إسرائيل علانية بل اشار إليها في حديثه عن التطبيع”

 

وتابع ساخرا من تصريحات الإعلامي السعودي “اليهود ماتنازلوا عن نخلتين كانوا مستأجرينهن في خيبر ويجينا اللي يبينا نترك لهم الأقصى عشان الرياضة والشطرنج”

 

 

وأثارت تصريحات للإعلامي السعودي وليد الفراج، مقدم برنامج “أكشن يا دوري” على قناة “، غضبا واسعا بين المغردين، بعد دعوته بشكل غير مباشر (مستغلا حدث رياضي) لضرورة قبول التطبيع مع إسرائيل.

 

ودشن مغردون هاشتاغ”#الفراج_يدعو_لصهينة_الرياضة” للتعبير عن رفضهم واستنكارهم لتصريحات “الفراج” الداعية للتطبيع.