أثارت فتاة تُدعى “” موجة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد قيامها بنشر عدة نبوءات أبرزها حدوث عملية إرهابية في مسجد الروضة .

وقالت “هدير” في تدوينة عبر حسابها بـ”” بتاريخ 19 نوفمبر: “هيتم في شمال سيناء يوم الجمعة 24/11/2017”.

وحققت التدوينة أمس واليوم رواجًا كبيرًا ، إذ افترض الغالبية أنها نبوءة ، إلا أن نشطاء كشفوا حقيقة “ المزعومة” لهدير ، حيث تبين أنها بعد وقوع قامت بتعديل تدوينة قديمة لها ونشر تفاصيل الحادث ، ثم روجت أنها تنبأت به .

وبعد حدوث لغط وتهديدات لهذه الفتاة بالإبلاغ عنها قامت بإغلاق الحساب الخاص بها على “فيس بوك” .. إلا أن نشطاء تمكنوا من تصوير بعض التدوينات القديمة في صفحتها ، والتي كان أبرزها محاولة لبيع امتحانات تخص كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية ، حيث تبين أن نبوءاتها المزعومة كانت محاولة ترويج بضاعتها في بيع الامتحانات .