استنكر الكاتب السعودي المعروف ، ما وصفه بـ”الفضيحة” التي شهدتها اليوم، بعد غرق مدينة جدة في مياه الأمطار التي لم تجد مصرفا لها في الشوارع رغم إنفاق الدولة ملايين الريالات على إنشاء مصارف مياه السيول والأمطار.

 

وقال “خاشقجي” في تصريحات له عبر برنامج “الساعة الخليجية” مع الإعلامية إيمان الحمود ما نصه “قبل أن نفكر في #نيوم علينا أن نفكر في احياء جدة والرياض وباقي المدن .. مايتكرر سنوياً فضيحة لا تليق بالحاضر ولا بالمستقبل ”

 

 

وأغلقت السيول أكبر شوارع مدينة جدة، بعد الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة، فقد جرفت المياه في طريقها السيارات وأعاقت الحركة في المدينة، وسط تحذيرات من امتداد السيول إلى مكة.

 

وانطلقت صافرات الإنذار في محافظة جدة، الثلاثاء، على إثر اشتداد هطول الأمطار التي تشهدها المناطق الغربية من المملكة، علما أن الأمطار الغزيرة تسببت في غرق مقرات حكومية.

 

وأفادت صحيفة “المدينة” السعودية، مساء الثلاثاء، بأن شخصا لقي مصرعه إثر  انهيار جزء من منزل بسبب الأمطار، مضيفة أن الجهات المختصة تمكنت من إنقاذ 3 آخرين.

 

إلى ذلك، تسببت الحالة المناخية بإيقاف الحركة الملاحية في ميناء جدة الإسلامي مؤقتا، وتأخير لبعض الرحلات الجوية القادمة أو المغادرة لمطار جدة.

 

وأهاب مركز الأزمات والكوارث بإمارة مكة المكرمة بالجميع بعدم النزول إلى الأودية ومناطق السيول وتجمعات المياه. وبالتزامن مع ذلك، أعلنت الجهات المختصة تعليق الدراسة في عدد من محافظات وجامعات غرب المملكة، حفاظا على سلامة الطلاب، بسبب الحالة الجوية التي تشهدها المنطقة.

 

يذكرُ أن السيول أغرقت مدينة جدة عدة مرات كان أخطرها عامي 2009 و2011 حين أودى كلاهما بحياة أكثر من مئة شخص.

 

في غضون ذلك، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو توثق السيول، معربين عن قلقهم من تكرار سيناريو السنوات الماضية.