شنت الشيخة القطرية مريم آل ثاني هجوما عنيفا على حكام المملكة العربية ، وذلك على إثر نشر المدون الإسرائيلي “بن تسيون” مجموعة من الصور والفيديوهات خلال تواجده في الحرم النبوي بالمدينة المنورة، في حين حرمت القطريين من الحج والعمرة منذ اندلاع الأزمة في 5 حزيران/يونيو الماضي.

 

وقالت “آل ثاني” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” مرفقة بها صورة الكاتب الإسرائيلي برفقة أحد السعوديين داخل الحرم النبوي: ” القطريون يمنعون من أداء مناسك الحج والعمرة والصهاينة يتجولون في الحرم! حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا فجار! هل هذا الإسلام الوسطي الذي تدعون إليه؟ الله يحرم من حرمنا من مكة والمدينة ريحة الجنة . . الله ينتقم منكم #صهيوني_بالحرم_النبوي”.

 

وكان الكاتب والمدون الإسرائيلي بصحيفة “Times of Israel” بن تسيون، قد نشر عبر حسابه الشخصي بـ”انستجرام” مجموعة من الصور والفيديوهات الخاصة به وقد تم التقاطها داخل المسجد النبوي بالمدينة.

 

ويظهر “بن تسيون” في صور أخرى مع معالم شهيرة في العاصمة السعودية ، مشيرا إلى أنه التقط هذه الصور أثناء زيارته الأخيرة للمملكة.

 

وأثارت الصور المتداولة للكاتب الإسرائيلي غضب نشطاء تويتر خاصة السعوديين، معتبرين حدوث مثل هذا الأمر (الذي كان من المستحيلات قبل ذلك) ناتج عن سياسة التطبيع التي ينتهجها النظام السعودي مع إسرائيل.

الصهيوني (بن تسيون) من داخل المسجد النبوي

#| فيديو من تصوير الصهيوني (بن تسيون) من داخل المسجد النبوي، وفي آخر الفيديو يعرض حقيبة مكتوب عليها بالعبرية "بني صهيون"!هل هذه السعودية الجديدة التي سنراها؟!

Posted by ‎وطن يغرد خارج السرب‎ on Monday, 20 November 2017