انشق العميد طلال سلو، الناطق باسم ميليشيات ما يعرف بـ”” المظلة الرسمية لتنظيم “بي كا كا/ب ي د”، عن الميليشيات، اليوم الأربعاء، بالتنسيق مع الجيش السوري الحر والمخابرات التركية، على ما كشفت مصادر إعلامية سورية متطابقة.

 

وأفادت المعلومات بأن سلو وصل إلى مدينة جرابلس السورية الخاضعة لسيطرة والقوات التركية.

 

ونقلت شبكة شام الإخبارية المحلية عن مصادر عسكرية في ريف حلب الشمالي قولها إن سلو واجه في الآونة الأخيرة ضغوطات كبيرة من قبل قيادات المليشيات الانفصالية، من الممكن أن تدفعه للانشقاق عنها.

 

وتداولت صفحات تابعة للجيش الحر على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صوراً قالت إنها لسيارة العميد طلال سلو التي انتقل بها من مناطق سيطرة تنظيم “ب ي د” نحو جرابلس.