شن الكاتب الصحفي ومدير التحرير التنفيذي لصحيفة “الوطن” القطرية، فهد العمادي هجوما عنيفا على المملكة العربية ، مؤكدا بأنها تحولت إلى “غوانتانامو” الشرق الأوسط، وذلك في أعقاب احتجازها لرئيس الوزراء اللبناني المستقيل بعد موجة طالت العديد من الامراء والوزراء ورجال الأعمال.

 

وقال “العمادي” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن” تعليقا على تصريحات الرئيس اللبناني الذي أكد فيها بأن حرية في السعودية مقيدة: ” السعودية غوانتامو الشرق الاوسط”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” ماتفعله السعودية امر مشين وتثبت انها لا تمتلك اي وقار سياسي وتتصرف كدولة مراهقة حتى اصبحت بلا هيبه او مكانة ولم تعد محل ثقه اطلاقا ..”.

 

وتابع قائلا: ” الحريري يتم اختياره في لبنان كرئيس للوزراء ويستقيل في السعودية ..! احترام بلادك وشعبك واجب”.

 

وكان رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون قد اعتبر أن “الظروف الغامضة والملتبسة” التي يعيش فيها رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري “وصلت إلى درجة الحد من حريته” في السعودية.

 

وندد عون في بيانه الصادر عن الرئاسة اللبنانية الاحد ب”الظروف الغامضة والملتبسة التي يعيش فيها رئيس مجلس الوزراء الرئيس سعد الحريري في منذ يوم السبت الماضي والتي أشار إليها ايضاً عدد من رؤساء الدول الذين تناولوا هذا الموضوع خلال الأيام الماضية”.0

 

واعتبر أن “هذه الظروف وصلت الى درجة الحد من حرية الرئيس الحريري وفرض شروط على اقامته وعلى التواصل معه حتى من افراد عائلته”.

 

وأضاف البيان “أن هذه المعطيات تجعل كل ما صدر وسيصدر عن الرئيس الحريري من مواقف او ما سينسب اليه، موضع شكّ والتباس ولا يمكن الركون اليه او اعتباره مواقف صادرة بملء ارادة رئيس الحكومة”.

 

وبدا عون دبلوماسيا وحذرا في أولى تعليقاته حول الاستقالة، إلا أنه صعّد لهجته في الأيام الأخيرة.

 

وأعلن الحريري الأسبوع الماضي من الرياض استقالته من رئاسة الحكومة في خطاب نقلته قناة العربية السعودية وحدها، وهاجم فيه حزب الله اللبناني وإيران.

 

واتهم الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله الجمعة السعودية ب”احتجاز” رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري والذي يحمل الجنسيتين اللبنانية