أكد السفير الروسي ألكسندر زاسبيكين انه يجب توضيح وضع لأن الأمر يتعلق بسيادة الدولة اللبنانية.

 

وقال زاسبيكين في تصريحات له الاحد بحسب ما افاده موقع اللبناني، “ما نشاهده اليوم هو تطور خطير ونقف الى جانب رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري في هذا الموضوع”.

 

وأشاد زاسبيكين “بالمواقف الوطنية للقيادة اللبنانية والدولة والجيش والاجهزة الامنية والاحزاب ورجال الاعمال”، وتابع “نرى تلاحم المجتمع في وجه الاوضاع ولبنان سوف يتجاوز الصعوبات”.

 

من جهة ثانية، أكد زاسبيكين أن “دوافع تصرفات على الصعيد العالمي ليس التوسع بل الامن والاستقرار والقضاء على الارهاب والتطرف وايجاد الحلول للنزاعات”.

 

وقال زاسبيكين “انطلاقا من هذه الاعتبارات تشارك روسيا في الجهود من اجل تحرير الارض من المعتدين والوصول الى تسوية سياسية في سوريا والعراق والدول الاخرى”.