بعد أن خرجت علاقتهما العاطفية إلى العلن، وبدأت عدسات البابراتزي بملاحقتهما، يبدو أن زفاف الفنانة على  البالغ من العمر (29 عامًا)، قد اقترب.

 

ويخطط الثنائيّ لإقامة حفلي زفاف أحدهما في ، والآخر في جزيرة باربادوس مسقط رأس ريهانا.

 

وتطلعت ريهانا إلى الإنجاب من حسن جميل مؤكدة أنه سيكون والدًا رائعًا.

 

يذكر أن صحيفة “ديلي ميل” نشرت صوراً حميميّة، جمعت “ريهانا” بـ”جميل”، خلال قضاء عطلة في إحدى الجزر الإسبانية.

 

يُشار إلى ان حسن جميل يشغل منصب نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة عبد اللطيف جميل التي تأسست في العام 1955 وهي الراعي الرسمي للدوري السعودي.

 

وكانت صحيفة “ذا صن” البريطانية، كشفت أن حسن جيمل، كان متزوجاً من بسيدة من أصول تونسية تعد من أنجح الشخصيات النسائية بالمشهد الثقافي العربي، وصُنِّفت أيضاً ضمن قائمة أكثر 10 نساء مؤثرات في الفن الشرق أوسطي، قبل الإرتباط بالمغنية العالمية “ريهانا”.

 

وبداية نوفمبر الحالي، نشرت مجلة “بيبول” الأميركية تقريراً أشار إلى أن المغنية العالمية ريهانا، أمضت عطلة نهاية الأسبوع مع حبيبها الملياردير السعودي حسن جميل، في جناح خاص في أحد فنادق مدينة بوسطن الأميركية.

 

وأشارت المجلة إلى أنهما تناولا العشاء في مطعم شهير قريب من الفندق. وجاء ذلك بعد غياب النجمة وحبيبها لبعض الوقت عن الظهور أمام كاميرات المصورين، ما أدى إلى انتشار شائعات حول انفصالهما.