أنهى الإعلامي السعودي آخر حلقةٍ له ضمن برنامجه “” على ، بعد أن أعلنت الشبكة التليفزيونية رحيله إلى ما وصفته بـ”مهمة إعلامية جديدة”.

 

وذكرت بعض الحسابات على موقع “تويتر” أنّ “الشريان” غادر موقعه كمقدّم لبرنامج “الثامنة”، لمنصب حكومي، يتوقع أن يكون رئاسة هيئة الإذاعة والتلفزيون .

 

يشار إلى أنّ انطلاقة برنامج “الثامنة” لداوود الشريان كانت في 17 مارس 2012، والذي استمر في تغطياته لأبرز شؤون الساعة وأهم الأخبار في السعودية خصوصًا، والشارع العربي عمومًا.

وقال داوود الشريان في الحلقة الختاميّة له إنّ برنامج “الثامنة” كبر لأن الناس وجدوا فيه ضالتهم، مشيراً إلى أن المصادر التي اعتمدها البرنامج كانت من المتابعين.

يذكر أن مِنْ أبرز مَنْ حاورهم الشريان ضمن  أكثر من 3756 ضيفًا، العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، عندما كان وليًا للعهد في اتصالٍ هاتفي، والأمير محمد بن سلمان ولي العهد.