تعرض لإصابات خطيرة في خصيتيه، ويده، بعد إصابته بطلق ناري من رشاش أحد الضيوف الذي كان يحتفل بزفافه.

 

وكان العريس، عثمان السعيد البالغ من العمر 28 عاما، يستمتع بآخر ليلة له في حياته كأعزب، حينما أصابته طلقة بطريقة غير مقصودة بدلا من إطلاقها في الهواء.

 

وتقول الشرطة إن السلاح كان يستخدمه شاب في الـ26 من عمره بطريقة غير مكترثة.

 

وأضافت أن الشاب فر من المكان بعد وقوع الحادث، ولكن قبض عليه بعد ذلك، وتستجوبه الشرطة حاليا.وفق BBC

 

وقد أثارت التقارير التي نشرت عن الحادث ردود فعل قوية على مواقع التواصل الاجتماعي، وطالب بعض مستخدميها بمنع استخدام الأسلحة النارية في الأعراس.

 

وتساءل أحد مستخدمي تويتر قائلا “إذا فعلت ذلك وأنت تعبر عن سعادتك، فماذا يمكن أن تفعل إن كنت غاضبا أو مستاء؟”

 

وشهدت مصر حادثة مماثلة خلال حفل عرس الشهر الماضي، بحسب ما أفادت به تقارير.

 

واحتاج الضيف في ذلك الحفل إلى إجراء عملية جراحية، والعلاج في المستشفى بعد أن أصابه طلق طائش في الفخذ.