تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لمحيط ” بعد أن تحول لمركز احتجاز للامراء والوزراء ورجال الاعمال الذين شملتهم حملة الاعتقال الاخيرة.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهر محيط الفندق خاليا تمام من حركة البشر بالإضافة لإحاطاته بحواجز بلاستيكية تمنع اقتراب أي شخص منه.

 

كما اظهر الفيديو أن جميع بوابات الفندق قد أغلقت تماما، حيث ظهر أقرب إلى ثكنة عسكرية.

 

يشار إلى أنه على خلفية إصدار الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، مساء السبت الماضي، أمراً بتشكيل لجنة عليا برئاسة ولي العهد الأمير ، للتحقيق في قضايا الفساد واتخاذ ما يلزم اتجاه المتورطين، وبعد توقيف 18 من الأمراء والوزراء السعوديين، أكدت وسائل الإعلام العالمية على تحوّل فندق “” العالمي، الّذي يقع على طريق مكة- ، إلى سجن للأمراء.

 

وكان فندق “ريتز كارلتون”، قام بعملية إخلاء من النزلاء بدأت من الساعة 11 ظهر السبت الماضي، أي قبل صدور الأوامر الملكية بعشر ساعات، وقبل موجة الاعتقالات، ما أثار الشكوك.

 

وفي وقت سابق، وضعت إدارة الفندق منشوراً في الفندق، أشارت فيه إلى أنّ “نظراً لظروف خارجة عن إرادتنا، نودّ إحاطتكم أنّه يتعيّن علينا الموافقة على طلب من الجهات العليا، بأن يكون آخر موعد للمغادرة الليلة الساعة 11 مساء، ولن يتمّ تمديد أي طلبات للبقاء بسبب إجراءات أمنية مشدّدة”.

 

وكان الناشط الشهير “بوغانم” هو أول من نشر المقطع المصور، للأمراء المعتقلين الذين ظهروا يفترشون الأرض بفندق “الريتز كارلتون”.