هاجم الإعلامي المؤيد للنظام المصريّ، ، لاعب منتخب والنادي الأهلي السابق ، واصفاً إيّاه بأنّه “إرهابي”. حسب زعمه

وادّعى “موسى” أنه ثبت بالدليل أن أبو تريكة شارك في تمويل جماعة الإخوان المسلمين، ومن أسماهم بـِ”العناصر الإرهابية التي قتلت شهداء الوطن”، وهو لا يفعل شيء إلا لعب كرة قدم فقط.

 

واستكر الاعلامي حملة التأييد الأخيرة للنجمّ “أبو تريكة”، والتي انطلقت بعد الفوز التاريخي لمنتخب مصري على منتخب الكونغو ووصوله لكأس العالم 2018 في ، حيث نادى محبو النجم بعودته وإشراكه مع المنتخب في المقررة منتصف العام القادم حتى لو بصورة شرفية.