تداول عدد كبير من نشطاء موقع التواصل الاجتماعى تويتر، ھاشتاج بعنوان #وفاة_عبدالعزيز_بن_فھد مقدمين التعازى فى وفاة  وقد انتشر الخبر بطريقة كبيرة وقد سارعت بعض المواقع بتكذيب الخبر مؤكدين أن خير وقاة الامير عار تماما من الصحة وأنه طالما أن الديوان الملكي لم يقم بالتأكید أوالنفي لهذا الخبر فان الخبر كاذب.

 

إلا ان الصمت الذي تتبعه المملكة العربية السعودية في تعاملها مع الأحداث الكبرى يجعل من انتشار الإشاعات أمر سهل للغاية. فالسلطات السعودية لم تحدد إلى الآن أسماء المعتقلين ولا التهم التي وجهت إليهم.

 

وكان حساب “فضائح عربية” بتويتر، قد نقل عن ما وصفه بالمصادر الخاصة قيام السلطات السعودية بتجميد كافة حسابات الأمير وزوجته في البنوك، وذلك بعد حملة الاعتقالات التي طالت أمراء ومسؤولين كبار ورجال أعمال بالمملكة عقب صدور عدة أوامر ملكية بالأمس.

 

ودون حساب “فضائح عربية” في تغريدة نشرها بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه:”فضائح سياسية : مصادر خاصة تم تجميد كافة الحسابات البنكية ل “عبدالعزيز بن فهد” و زوجته .”

 

وكان الأمير عبد العزيز بن فهد نجل العاهل السعودي الراحل فهد بن عبد العزيز آل سعود تم اعتقاله في سبتمبر الماضي، بعد أن داهمت قوة تابعة لولي العهد قصره في جدة، وتم نقله لجهة غير معلومة.

 

والأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز آل سعود الابن الأصغر من أبناء الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود ولد عام 1973 . وشغل سابقا منصب وزير الدولة عضو مجلس الوزراء ورئيس ديوان مجلس الوزراء, وأمه هي الأميرة الجوهرة بنت إبراهيم بن عبد العزيز ال إبراهيم وكان جدها عبد العزيز ال إبراهيم من القادة في حروب الملك عبد العزيز، كما شغل والدها عدة مناصب آخرها منصب الباحة.