كشفت الفنانة ، عن تعرّضها للتحرش، مطالبةً بحكم رادع للتحرش؛ لأن الأحكام الحالية تأخذ وقتاً طويلاً، وأنّ هناك بطء في تحقيق العدالة.بحسب قولها

 

وذكرت “رانيا” أنها تعرضت لتحرش في الشارع قبل ذلك، ولم تستطع الإمساك بالمتحرش لأن المكان كان مزدحماً للغاية.

وفي موضوعٍ آخر، قالت رانيا يوسف إنها مع ، رغم أنها لم تجهض من قبل، موضحة أنه إذا كان الإجهاض سببا فى حل مشاكل فإنها تؤيده، ولا يمكن أن نظل تحت رحمة عادات وتقاليد قديمة، كما أن قوانين المرأة والأسرة يجب أن يتم تطويرها.

وقالت رانيا يوسف خلال لقاءٍ في برنامج “أنا وأنا” على عبر فضائية “أون إي”، انها مع المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث، وعلقت على خبر منشور بشأن إلزام سيدة تونسية بدفع نفقة لطليقها، إنها لا تتفق مع ذلك، قائلة:” طالما الراجل بيشتغل ما يصرف”ـ مشيرة إلى أن المرأة بمصر لا تأخذ حقوقها بشكل كامل.