عبر وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، عن انزعاج السلطة الفلسطينية من الأنباء المتكررة خلال الأيام الماضية، حول العلاقة بين وإسرائيل.

 

وقال “المالكي” في مقابلة مع قناة “” أجرتها معه الإعلامية الجزائري خديجة بن قنة ردا على سؤال حول التطبيع العربي الإسرائيلي المتجاوز للسلطة والذي عاد بقوة خلال الفترة الأخيرة إنه “فش (لا) دخان من دون نار”.

 

وتابع: “راجعنا العديد من ، وتحدثنا في جامعة ، وكان هناك مواقف عربية واضحة”.

 

وأضاف أنه تم الاتفاق مع دول عربية بأن أي مع يجب معه مراعاة أن تعترف الأخيرة بدولة فلسطينية بحدود 67″.

 

ونوه رياض المالكي بأن الإشاعات المترددة عن تطبيع خليجي مع إسرائيل تقلق الحكومة الفلسطينية.

كيف أجاب وزير الخارجية الفلسطيني على سؤال خديجة بن قنة عن التطبيع العربي؟

Posted by ‎الجزيرة – فلسطين‎ on Wednesday, November 1, 2017

 

يذكر أن حديث رياض المالكي مع “الجزيرة” جاء خلال حوار أجري معه للتحدث عن الذكرى الـ100 لوعد بلفور.

 

يشار إلى أن ذلك جاء بعد أيام من دعوة إعلامي سعودي إلى التطبيع مع إسرائيل، واعتذار إماراتي للاعب إسرائيلي شارك بمنافسات بطولة للجودو بأبو ظبي، بعد منعه من رفع علم بلاده سابقا، وبعدما زادت التكهنات على مستوى مواقع التواصل بانفتاح رسمي قريب بين دول الخليج وإسرائيل، لا سيما أن صحف إسرائيلية أكدت زيارة ولي العهد السعودي لتل أبيب، رغم نفي ، بالإضافة إلى دعوت ملك البحرين لمواطني بلاده بزيارة إسرائيل.