يبدو أن اللقاء الأخير الذي جمع أمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بـ “ستيفن منوتشين” وزير الخزانة الأمريكي، قد أثار غضب  ، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ودفعه للتغريد ضد قطر مجددا.

 

وفي تغريدة للتغطية على نجاح قطر وارتفاع مستوى علاقتها الدولية التي أفشلت الحصار، قال “قرقاش” محاولا إلصاق أي افتراء بقطر كعادته: “البيان الأمريكي القطري حول الإرهاب دليل أن مخاوفنا بشأن دعم للتطرف والإرهاب مؤسسة على أدلة، آن الأوان لتخرج من مرحلة الإنكار.”

 

وشن نشطاء هجوما عنيفا على “قرقاش” بسبب تصريحاته التي وصفوها بـ”العواء” والكلام “الهلامي” الذي لا يحمل أي دليل أو سند.

 

المواقف الأمريكية والقطرية جاءت في بيان مشترك أعقب الاجتماعات التي عقدها ستيفن منوتشين وزير الخزانة الأمريكي مع ، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ورئيس الوزراء عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، ومع نظيره القطري، علي شريف العمادي، لمناقشة سبل زيادة توسيع إطار التعاون المشترك بين البلدين، وفقا لوكالة الأنباء القطرية.

 

ولفت البيان إلى أن بين البلدين “تفاهم مشترك بأن التقدم الذي تحقق في الأشهر القليلة الماضية، والذي حدد في مذكرة التفاهم التي وقعت في 11 يوليو 2017 بين البلدين حول التعاون في مكافحة تمويل الإرهاب، يشكل الخطوة الأولى لما يجب أن يكون حملة مستدامة ومستمرة لمكافحة تمويل الإرهاب، مع التركيز بقوة على التهديدات التي يفرضها كل من حزب الله والقاعدة وجبهة النصرة وداعش وغيرها من التنظيمات الإرهابية.”