تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك وتويتر” مقطع فيديو يظهر لاعبة مغربية ترفض منافستها الإسرائيلية خلال البطولة الدولة التي عقدت في أبو ظبي مؤخرا.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد رفضت اللاعبة المغربية عزيزة شاكير مصافحة منافستها وانسحبت مباشرة فور انتهاء النزال، بعد أن بادرت اللاعبة الإسرائيلية بمد يدها إليها.

 

ومثلت شاكير في “غراند سلام أبوظبي للجودو” لعام 2017، والتي شارك فيها هذه السنة 50 دولة من بينها 6 منتخبات عربية هي الإمارات، الأردن المغرب، مصر، ، والسودان.

 

يأتي ذلك في وقت قدم فيه رئيس الاتحاد الإماراتي للجودو محمد بن ثعلوب سالم الدرعي، اعتذارا لنظيره الإسرائيلي لعدم سماح “أبو ظبي” برفع العلم الإسرائيلي خلال استضافتها للبطولة التي فاز بها المنتخب الإسرائيلي، وكذلك عن عدم مصافحة لاعب إماراتي لنظيره الإسرائيلي بعد انتهاء النزال بينهما.

 

كما قدم “الدرعي”  ايضاً اعتذارا لاحد اللاعبين الاسرائيليين بعد رفض نظيره الاماراتي مصافحته بعد انتهاء النزال بينهما وفق الاعلام الاسرائيلي”.

 

ذكرت صحيفة “تايمز اوف ” الإسرائيلية أن لاعب جودو إماراتي رفض مصافحة منافسه الإسرائيلي في البطولة.

 

وقالت الصحيفة أن اللاعب الاماراتي “رشاد المشجري” لعب ضد منافسه الإسرائيلي “توهر بوتبول” وبعد انتهاء الجولة الأولي من البطولة رفض مصافحته الإسرائيلي.

 

وأشارت الصحيفة إلى ما حدث بدورة الألعاب الاولمبية الصيفية عام 2016 عندما رفض لاعب الجودو المصري الشهابي مصافحة الإسرائيلي.