في وقتٍ يعاني فيه ملايين الفقراء من المسلمين حول العالم فقراً مدقعاً وظروفاً بائسة، تواصل السلطات الحاكمة في الإمارات، وكذلك نظيرتها في ، إنفاق الملايين على أمورٍ يرى فيها كثيرون أنها “تافهة”، وكان الأوْلى أن تُنفق على أمور تهم مواطني تلك الدول والفقراء منهم.

 

وفي هذا الإطار، سيُعرض في أغلى حذاء في العالم، من ابتكار مصممة الأزياء البريطانية “ديبي وينغهام”، في مقابل 15 مليون دولار؛ أي حوالى 55 مليون درهم.

وحسب موقع “سي إن إن بالعربية”، سيعرض الحذاء في فندق “رافلز” بدبي، احتفالاً بالذكرى السنوية العاشرة على إنشاء الفندق الفاخر.

 

ويتميز الحذاء الذي صُنِع خصيصاً لأحد زبائن “وينغهام”، بتصميمه المرصع بأكثر من ألف قطعة ماس، من بين أكثر الأنواع ندرة في العالم؛ نِسبة إلى لونها وحجمها وشدة نقائها، بالإضافة إلى خيوط الذهب المنسوجة على لوح ذهبي بعيار 24 قيراطاً.

ويتضمن الحذاء أيضاً ماستين ورديتين، تزن كل واحدة منهما ثلاثة قراريط، ويبلغ سعر الواحدة 4.4 مليون دولار؛ فضلاً عن تضمّنه أيضاً ماستين لونهما أزرق، تزن كل واحدة منهما قيراطاً واحداً، ويبلغ سعر الواحدة 1.9 مليون دولار.

 

وسيُعرض الحذاء في الثاني والثالث من نوفمبر خلال حفل “شاي ما بعد الظهيرة”، ستحضره “وينغهام”، بالإضافة إلى عدد من مصممي الأزياء العالميين والمهتمين بمجال الموضة.