دعا السياسي العراقي المعروف داود البصري، قيادة دولة بضرورة الانسحاب العاجل من ، بعد تحوله لمجلس عبثي لا فائدة منه ولا طائل  حيث دمره وسيطر عليه “عيال زايد”.

 

وقال “البصري” في تغريدة دونها عبر نافذته الخاصة بتويتر رصدتها (وطن):”لا أدري ماذا تنتظر قطر للإنسحاب من مجلس التعاون الذي هو مجرد جثة هامدة وديناصور منقرض دمره فروخ زايد ومن معهم! يرجى الإنسحاب بأسرع وقت!”

 

وتابع في تغريدة أخرى مستنكرا تحول مجلس التعاون لمؤسسة فاشلة فقدت بوصلتها:”لو كنت مكان أمير دولة قطر لأتخذت قرارا عاجلا بالإنسحاب من مجلس التعاون الخليجي الذي أضحى مؤسسة فاشلة لاقيمة لها وقد تجاوزها الزمن و أفلست..”

 

وعن مطلب إغلاق قناة الجزيرة، قال “البصري”:”أقل مايقال عن مطلب إغلاق الجزيرة هو كونه ( مطلب وقح و متهاوي ويعبر عن خواء فكري شامل )! ليغلقوا دكاكينهم التعبانة أولا!”

 

ولأول مرة وعلى لسان مسؤول كبير من دول الحصار، أقر وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة، بأن ما تفرضه دول الحصار على قطر هو “حصار” وليس “مقاطعة”، معلنا مقاطعة بلاده للقمة الخليجية المقبلة في حال حضرتها قطر.

 

 

وقال “آل خليفة” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”: “نظرا لما يأتي من قطر من سياسة مارقة وشر مستطير يهدد أمننا القومي، اتخذت دولنا خطوة مهمة بمقاطعة قطر وحصارها، علّها تثوب إلى رشدها”

 

واعتبر “آل خليفة” أن “الخطوة الصحيحة للحفاظ على مجلس التعاون، هي تجميد عضوية قطر في المجلس، حتى تحكم عقلها وتتجاوب مع مطالب دولنا، وإلا فنحن بخير بخروجها من المجلس”.

 

يذكر أن قمة الخليج كان من المقرر عقدها في كانون أول/ ديسمبر المقبل بالكويت، إلا أن جميع المؤشرات تتجه نحو إلغائها.