شن الإعلامي القطري أحمد بن سعيد الرميجي هجوما شديدا على وذلك على إثر اجتماع وزراء الإعلام لدول الحصار في العاصمة البحرينية “المنامة”، مؤكدا بأن الشعب القطري لا يشرفه أن يتحدث أمثال هؤلاء الوزراء باسمه.

 

وقال “الرميحي” في تدوبنات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” تعليقا على قرارا الاجتماع التي نقلتها وكالة الانباء الرسمية “واس”: ” شعب لايشرفه امثالكم يتحدثون باسمه ، شعب وقف مع قيادته وقفة رجل واحد رافضاً مكائدكم وفجوركم بالخصومة”.

 

وأضاف في تغريدة اخرى ردا على اجتماع وزراء الإعلام لدول الحصار بضرورة التصدي للدور القطري بزعم تدخله في الشؤون الداخلية للدول العربية قائلا: ” من الذي حشد القبائل ؟غير انظمتكم وباسلوب جاهلي مضحك عفا عنه الزمن !!”.

 

وكان وزراء إعلام دول الحصار قد عقدوا اجتماعهم الدوري في العاصمة البحرينية المنامة، ودعوا في اجتماعهم إلى “التصدي للدور القطري في التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية”، بحسب بيان صادر عن الاجتماع.

 

وشدد البيان على “ضرورة التصدي للدور القطري في التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية من خلال دعم مفهوم الإسلام السياسي المتبني للإرهاب كوسيلة لتحقيق الأهداف، الذي بدأ منذ سنوات وما زال مستمراً في سياسة تخريبية واضحة وبشكل ممنهج”.

 

من جانب آخر  شدد البيان على “أهمية التصدي لخطاب الكراهية الذي ترعاه حكومة قطر وأذرعها الإعلامية، وتبنيها سياسة عزل الشعب القطري الشقيق عن محيطه الخليجي والعربي”.

 

وفيما يمكن اعتباره “نكتة” خارج السياق، شدد البيان “على ضرورة تعزيز قيم التسامح والتنوع الثقافي وتعزيز التفاعل الإيجابي بين المجتمعات، وإظهار الوجه الحضاري لمنطقتنا وقيمنا السمحة”.