كشف ناشطون مصريون عن فضيحة جديدة لإعلام “السيسي”، حيث اتضح للنشطاء بمراجعة المقطع الذي قصت فيه المذيعة المصرية شعرها تضامنا مع قتلى الشرطة بحادث الواحات أن هذا الشعر مستعار.

 

ويقول النشطاء إنه عند التأكد من المقطع المتداول مرة أخرى عن قرب، اتضح أن المشهد برمته أقرب لفيلم تمثيلي أرادت من خلاله المذيعة المغمورة الضرب على “وتر العواطف” لدى المصريين لاكتساب شهرة، وأن الخصلات التي تم قصها لم تكن سوى “وصلة شعر” تباع بعشرات الجنيهات.. حسب وصفهم.

 

وكانت الإعلامية المصرية منال آغا قد فاجأت مشاهديها، أمس، بإقدامها على قص شعرها مباشرة على الهواء، في الدقائق الأخيرة من برنامجها “الحدث اليوم” تضامناً مع قتلى رجال الشرطة في اعتداءات الواحات في مصر.

 

“الآغا” التي بدت في شدة الغضب، قالت: “أنا منال الاغا المواطنة المصرية، أطالب بمحاكمات عسكرية عاجلة وإعدامات فورية لكل من شارك أو خطط أو دبّر للعمل الإرهابي وكل من تلوثت يداه في دم شهدائنا الأبرار، نحن عايزين حقهم”.

 

وتابعت: “كسيدة مصرية صعيدية تقص شعرها إلى حين الأخذ بالثأر، أقص شعري وأقول رجالك يا مصر رجال بمعنى الكلمة، ونساؤها رجال واقفات في ظهر وكتف رجال، خلص الكلام”.

 

المقطع الذي وضعها في موقف محرج بعد افتضاح أمرها على مواقع التواصل، وإدعائها التضامن مع قتلى الشرطة بقص شعر مستعار.

 

وشن النشطاء هجوما حادا على الـ “الآغا” لاستغلالها حادث دموي ومحاولة لفت نظر المشاهدين واكتساب شهرة عن طريق “الحيلة”.

 

الناشطة “ريهام عبدالله” سخرت من “الآغا” قائلة:”اه والله شوفت الفيديو ده امبارح وواضح اوي انه extension حتى من غبائها مش عارفه تجيب لون شعرها..  بس علي افتراض انه شعرها فعلا يعني انا كريهام مثلا استفدت ايه!  وام الدوووونيا استفادت ايه!؟  والناس اللي ماتوا استفادوا ايه!  انا مش فاهمه بيجيبوا الاشكال دي منين .”

 

 

وأيضا سخرت ولاء سليمان من إعلام “السيسي” بقولها:”فكرتنى ببروكة لميس 😂😂 الله يخربيت الهرى ”

 

ودون شاكر مازن “تفاهة تخطت حدود العبودية ومشاعر وطنية ساذجة ومصطنعة تدل على طفولة بائسة ومراهقة في خطوط الصرف الصحي”