بعد زواج طليقها من الفنانة ، تداولت مواقع إلكترونية مؤخراً، أنباء عن إستعداد الفنانة ، للزواج من خارج الوسط الفني خلال الفترة القادمة.

 

لكنّ موقع مجلة “لها”، ذكر أنه علم من مصادر  أن كل ما تردد حول ذلك غير صحيح ولا يمت للواقع بأي صلة .

 

وأشار إلى أن “ريم” لا تعيش أي قصة حب حالياً، كما أنها في نفس الوقت غير مصدومة من زواج طليقها أحمد سعد من الفنانة سمية الخشاب لأنها كانت على علم بعلاقتهما منذ شهور .

 

ورغم أن ريم البارودي هي من أعلنت بنفسها عن ارتباط “سعد والخشاب” قبل أشهر إلا أن وقوعه بشكل رسمي جعل الجمهور ينتظر تعليق ريم التي كانت مرتبطة بأحمد سعد لفترة طويلة، وشهدت علاقتهما العديد من الأزمات والمصالحات، قبل أن تنتهي بشكل مفاجئ.

 

وبالفعل جاء التعليق الأول لريم البارودي ليوحي بأنها تحاول تجاهل ما تم، وذلك حينما حلت ضيفة على برنامج يقدمه زميلها إدوارد، حيث ظهرت في البداية عبر مشهد تمثيلي تقدم فيه دور زوجة قامت بخطف زوجها من زوجته.

 

لتأتي بعد ذلك فقرة تعليقها على الصور، وظهرت أمامها صورة سمية الخشاب في حفل الزفاف، لتتجاهل ريم الحديث عن الصورة وتؤكد أنها إنسانة متصالحة مع نفسها.

 

وحينما طالبها مقدم البرنامج بتعليق مباشر على الصورة التي تظهر، أكدت أنها لا ترى أي صور، لتوضع صورة أخرى يظهر فيها أحمد سعد وسمية الخشاب بحفل الزفاف، إلا أن ريم استمرت في تأكيدها على كونها لا ترى الصور، ثم تابعت لتقول بشكل كوميدي “انتوا طفيتوا النور ولا ايه.. والله ما شايفه”.