شن المحلل السياسي والكاتب الصحفي المصري، سامح عسكر هجوما عنيفا على وآل سعود، مؤكدا على ىأن “أبن سلمان” أكبر في بلاده.

 

وقال “عسكر” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” تعليقا على تصريحات “ابن سلمان” الذي اكد فيها على استمرار : ” تصريح بن سلمان الأخير بأن حرب #اليمن مستمرة يكشف أكذوبة تصديه للمتطرفين في بلده، فالعدوان على الجيران أولى مراتب التطرف”.

وأضاف في تغريدة أخرى: ” تمكين المتطرفين في المملكة مسئولية آل سعود، هم الذين فعلوا ذلك،ولو أرادوا العلاج فعليهم القضاء على الأفكار الهدامة ومن ضمنها إيقاف حرب اليمن”.

وتابع “عسكر” متسائلا: ” لو صدقنا بن سلمان أنه يريد فعلا تنوير (وتدمير التطرف) فهل هو يعرف معنى التنوير أم يقول ذلك لإرضاء ليس أكثر؟..وما عقيدته في التراث؟”.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد صرح أن مشاركة بلاده في حرب اليمن ستستمر “لمنع الحوثيين من التحول إلى حزب الله آخر على حدود المملكة”، وأضاف: “سنستمر إلى أن نتأكد أنه لن يتكرر هناك حزب الله لأن اليمن أشد خطورة من ”.

 

وفي تصريحات لوكالة رويترز للأنباء الخميس أشار ابن سلمان إلى أن “موقع اليمن مهم إذ أنه “مطل على باب المندب ومن ثم إذا حدث شيء هناك فسيعني توقف عشرة في المائة من التجارة العالمية”.