كشف حساب “العهد الجديد” على موقع التدوين المصغر “تويتر” بأن ولي العهد السعودي يسعى لفرض ، مشيرا إلى انه يجبر الشركات بتقديم كشف مالي عن 7 سنوات سابقة، في حين يمنع العديد من التجار من السفر لحين تقديم الكشف.

 

وقال “العهد الجديد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” ابن سلمان يأمر بأخذ كشف مالي للشركات ولسبع سنوات ماضية (ينوي تطبيق نظام الضرائب عليها) وقد فرض منع السفر على عدد من التجار حتى يسلموا الكشف”.

 

يشار إلى ان هذا الامر يكشف كذب وزير المالية السعودي محمد الجدعان، الذي صرح في أبريل/نيسان الماضي أنه لن يتم فرض ضريبة أرباح على الشركات ، ولا ضريبة على دخل المواطن، بموجب الإصلاحات الاقتصادية الشاملة التي تطبقها .

 

وسعى الجدعان في بيان، نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية حينها، لتهدئة المخاوف من فرض ضرائب على المواطنين في إطار خطة إصلاح طموحة.

 

وأكد الجدعان إن ضريبة القيمة المضافة المزمع فرضها في عام 2018 لن تزيد عن خمسة في المئة حتى 2020.

 

يشار إلى أنه مع استمرار أسعار النفط عند مستوياتها المنخفضة، لجأت السعودية لفرض ضرائب ورسوم لأول مرة على مواطنيها، وزيادتها على المقيمين، وذلك لمواجهة استمرارية عجز الموازنة لأكبر دولة مصدرة للنفط.

 

فقد بدأت المملكة يوم السابع من يونيو/حزيران الماضي بتطبيق الضريبة الانتقائية، وهي خاصة بالمنتجات التي تتسبب في أضرار على الصحة، مثل مشتقات التبغ ومشروبات الطاقة التي ستبلغ ضريبتها 100%، في حين ستكون 50% على المشروبات الغازية.

 

وتتوقع السعودية أن تبلغ الإيرادات السنوية للضريبة الانتقائية نحو ثمانية مليارات ریال (2.13 مليار دولار) سنويا، وفق الهيئة العامة للزكاة والدخل، وهي هيئة حكومية.

 

وكان مجلس الشورى قد وافق يوم 16 أبريل/نيسان الماضي على مشروع فرض الضريبة الانتقائية في البلاد، وفوّض وزير المالية لتحديد تاريخ تطبيقها.