في رفض واضح وصريح لتبريرات رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي لانتهاك حقوق الإنسان في ، استنكر الكاتب السعودي المعروف تصريحات السيسي بهذا الشان التي وصفها بأنها منطق “عجيب”.

 

وعن تصريحات “السيسي” التي أدلى بها في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي، أمس الثلاثاء، بقصر الإليزيه وقوله إن مصر لا يوجد بها سياسيين، قال “خاشقجي” في تغريدة رصدتها (وطن):”عندما تكبت الحريات والصحافة يتجرأ ” الزعيم ” فيقول ما يشاء من ” الا معقول ” لانه يعلم ان ما من احد سيحاسبه أو يصحح عليه .”

 

ووصف “خاشقجي” في تغريدة أخرى حديث “السيسي” وقوله إنه لا يجب أن يُسأل عن حقوق الإنسان في دولة لا يوجد بها تعليم أو صحة أو عمل بـ”المنطق العجيب”

 

وفي تصريحات مخيبة لآمال منظمات حقوق الإنسان على رأسها “هيومن رايتس ووتش” ومنظمة “العفو الدولية”، أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الثلاثاء دعمه لرئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي متجاهلا انتهاكاته الجسيمة التي عددتها مئات التقارير الحقوقية.

 

ورصدت عدة مواقع أجنبية غضب منظمات حقوق الإنسان من الرئيس الفرنسي ماكرون، بعد اللقاء الذي جمعه مع “السيسي” أمس، حيث اتهمت المنظمات الحقوقية فرنسا  بالتخلي عن مبادئها مقابل المصالح الاقتصادية والعسكرية.

 

وذكر موقع “بلومبرج” الأمريكي، أن جمعيات حقوق الإنسان اتهمت الحكومة الفرنسية، ثاني أكبر مورد للأسلحة لمصر بعد ، بالخوف من نقد ما يشاع من أن الحكومة المصرية تقمع كل أشكال المعارضة ، حيث لا يقتصر الأمر على محاربة الجماعات المتطرفة.

 

واستشهد الموقع برأي مسئول الحملات المصرية بمنظمة العفو الدولية ، الذي قال إن مصر تواجه أسوأ أزمات حقوق الإنسان  في تاريخها الحديث، مضيفًا أن صمت الحكومات الأجنبية بمثابة رسالة قوة  للحكومة المصرية، مفادها أنهم يستطيعون استكمال طريقهم”.