توفي ، أمام أنظار ابنه، بعدما قفز بشكل خاطئ على اسفنج، في أحد المتنزهات.

 

وذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية، أن سيرجي بوبوفيتش (54 سنة)، قفز بشكل خاطئ، ما أدى إلى كسر ظهره في متنزه مخصّص للقفز على “ترامبولين”.

 

وفشل بوبوفيتش في “التشقلب” أمام ابنه، ما أدى إلى كسور في رأسه وظهره، تسببت بوفاته.

 

وبحسب صحيفة “ميرور”، فإن بوبوفيتش فارق الحياة قبل وصول المسعفين إلى المتنزه.

 

وشغل بوبوفيتش منصب نائب رئيس المجلس الإقليمي بإقليم توروخانسكي منذ العام 2015.

 

كما كان مسؤولا عن السياسة الاقتصادية للمنطقة، وهو رجل أعمال معروف، ويمتلك محالا تجارية عديدة في تلك المنطقة.