اعترض عدد من المتظاهرين موكب وزير الخارجية السعودي أثناء خروجه من مبنى ، ووصفوا بالقاتل.

 

وكان الجبير التقى أمس الثلاثاء أعضاء اللجنة البرلمانية للشؤون الخارجية في مجلس العموم بلندن لبحث عدد من الملفات، بينها الأزمة الخليجية.

 

وردد المتظاهرون هتافات تنتقد السياسات في المنطقة، خاصة الملف اليمني، واصفين النظام السعودي بالقاتل.

 

 

وكان ناشطون يمنيون نظموا أمس وقفة أمام مقر ممثلية الأمم المتحدة في العاصمة الألمانية برلين، للتنديد بالانتهاكات التي تقوم بها مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة، والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية من جهة أخرى.

 

وسلّم المحتجون رسالة إلى مكتب الممثلية تطالب المنظمة الأممية بالضغط لإيقاف الصراع في اليمن، كما قدموا إحصائية بأعداد الضحايا من الأطفال الذين سقطوا جراء القصف العشوائي للحوثيين والتحالف العربي.