أثارت صورة صممت ضمن حملة الترويج الذي أعلن عنه محمد ابن سلمان، أمس الثلاثاء، بقيمة 500 مليار دولار جدلا واسعا في المملكة التي اعتادت الطابع الديني المحافظ، حيث أظهرت الصورة عارية الكتفين تظهر بشكل مثير على الإعلان.

 

الصورة استنكرها بشدة السياسي التونسي المعروف محمد هاشمي، الذي وجه رسالة لولي العهد السعودي عبر تغريدة بحسابه بتويتر رصدتها (وطن) قال فيها:”إلى ولي عهد # الصورة من #مشروع_نيوم الكتفان عاريان وإمالة الرأس مثيرة لكنها غير مقبولة منك لأنك نائب خادم الحرمين الشريفين. ولا تجوز”.. حسب وصفه

 

وتابع في تغريدة أخرى منتقدا تبني “ابن سلمان” لمنهج العلمانية:”هذه الصورة من بروشور #مشروع_نيوم هل لاحظتم منها أن مصمم المشروع له نفس رؤية ام بي سي في الإعلام؟”

 

يشار إلى أنه رغم ارتفاع معدلات الفقر والبطالة في السعودية خاصة بعد الانخفاضات الكبيرة بأسعار النفط والصفقات التي عقدها “ابن سلمان” بمليارات الدولارات مع ترامب وروسيا واستنزاف ثروات المملكة، أعلن ولي العهد السعودي، أمس الثلاثاء، عن إطلاق مشروع “نيوم” بتكلفة 500 مليار دولار والذي يأتي في إطار ما وصفه بالتطلعات الطموحة لرؤية 2030 بتحول المملكة إلى نموذجٍ عالمي رائد في مختلف جوانب الحياة.

 

وعين ولي العهد السعودي “كلاوس كلينفيلد” في منصب الرئيس التنفيذي للمشروع الذي سيتم الانتهاء من مرحلته الأولى في عام 2025 وفقا لما نقلته وسائل الإعلام السعودية.

 

وتقع المنطقة التي سيقام بها #مشروع_نيوم والتي ستكون عبارة عن مدينة استثمارية كبيرة شمال غرب المملكة، على مساحة 26,500 كم2، وتطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة بطول 468 كم، ويحيط بها من الشرق جبال بارتفاع 2,500 متر.

 

وسيتم دعم المشروع بأكثر من 500 مليار دولار خلال الأعوام القادمة من قبل المملكة العربية السعودية، صندوق الاستثمارات العامة، بالإضافة إلى المستثمرين المحليين والعالميين”.

 

وعبر نشطاء بتويتر عن تخوفهم من أن يكون هذا المشروع الذي يروج له “ابن سلمان” ويبشر السعوديين بأنه سيكون حلا لجميع مشاكلهم، كغيره من المشاريع الوهمية الكثيرة التي أعلن عنها منذ إطلاقه رؤية 2030 لكنها لم تكن سوى مشاريع عبر الإعلام وفضاء وسائل التواصل ولا وجود لها على أرض الواقع، والتي كان آخرها مشروع #البحر_الأحمر.